غشاء البكارة

ما هو غشاء البكارة

غشاء البكارة (بالإنجليزية:Hymen) هو عبارة عن غشاء مخاطي يقع في مقدمة الجهاز التناسلي للمرأة، وتحديدا داخل بداية المهبل، يوجد فيه غالبا ثقب في الوسط أو عدة ثقوب تسمح بمرور دم الدورة الشهرية إلى خارج الجسم.

قد يساهم غشاء البكارة في حماية الجهاز التناسلي للمرأة من الالتهابات لكنه ليس مهما صحيا، حيث تولد معظم الإناث مع هذا الغشاء، ولكن ليس كل الإناث، وعادة ما ينفض مع أول إتصال جنسي كامل.

من الجدير بالذكر الإشارة إلى أن غياب غشاء البكارة لايعني فقدان العذرية أي لا يعني أن هذه الفتاة قد حصل معها إتصال جنسي مسبقا، حيث أن هناك العديد من الأسباب لتمزق وغياب هذا الغشاء دون فقدان العذرية منها ما يأتي :

  • أسباب خلقية وهذا يعني الولادة بدون غشاء بكارة.
  • التهابات الحوض والمهبل.
  • ممارسة بعض الأنشطة الرياضية مثل امتطاء الخيل، أو ركوب الدراجة، أو تسلق الأشجار
  • إصابات منطقة الحوض.
  • السقوط على أدوات حادة.
  • إجراء بعض العمليات الجراحية أو فحص عنق الرحم.
  • ممارسة العادة السرية.

قد لا يحدث تمزق غشاء البكارة بالرغم من الإتصال الجنسي الكامل، خصوصا اذا كان الغشاء لينا ورخوا، وهذت النوع يتمزق أثناء الولادة، لذا يجيب عدم الربط بين وجود أو غياب غشاء البكارة والعذرية من المنظور العلمي بأي شكل من الأشكال.

القليل من الفتيات قد يكن لديهن غشاء غير مثقوب نهائيا (بالإنجليزية: Imperforate hymen) مما يمنع خروج دم الحيض، ويبقى متجمعا في المهبل مما يسبب الكثير من الألم ويستدعي تدخل جراجي لعمل ثقب في الغشاء يسمح بمرور دم الحيض إلى خارج الجسم.

أنواع غشاء البكارة

1. غشاء البكارة النصف قمري (بالإنجليزية:Lunar Hymen )

وهو النوع الأكثر شيوعا بين النساء ويكون شكل الفتحة التي في الغشاء تشبه نصف القمر، ويختلف حجمها من فتاة إلى أخرى.

2. غشاء البكارة ثنائي الفتحة (بالإنجليزية: Septate Hymen )

ويختلف عن النوع الأول بوجود فتحتين في وسط الغشاء بدلا عن فتحة واحده

3. غشاء البكارة الكامل أو الغير مثقوب (بالإنجليزية:Imperforate Hymen )

وهو النوع الذي لا يحتوي على أية فتحات تسمح بخروج دم الحيض، ويحتاج إلى عمل ثقب بواسطة التدخل الجراحي، ليسمح بنزول دم الحيض

4. غشاء البكارة الغربالي (بالإنجليزية:cribriform Hymen )

يسمى هذا النوع بالغربالي لأنه يحتوي على ثقوب متعدده تشبه ثقوب الغربال.

غشاء البكارة ذو الفتحة الصغيرة (بالإنجليزية:microperforate Hymen )

هذا النوع يحتوى على فتحة واحدة كما في النوع الأول ولكنها صغيرة جدا

أسباب الشعور بالألم أثناء فض غشاء البكارة

قد يكون الاتصال الجنسي مع الزوج للمرة الأولى غير مريح أو مؤلم قليلا لأسباب عدة منها ما يأتي:

  • الشعور بالتوتر والخوف، مما يؤدي إلى توتر عضلات الحوض، مما يجعل منطقة المهبلية أكثر تضيقا.
  • جفاف المهبل بسبب عدم المداعبة قبل الجماع، لذا ينصح بالمداعبة قبل ممارسة العلاقة الزوجية حتى تشعر المرأة بوجود إفرازات ورطوبة في المهبل، مما سيسهل عملية فض غشاء البكارة.
  • جفاف المهبل لأسباب أخرى مثل، بعض الأمراض أو الأدوية.
  • الشعور بالألم بسبب التهاب المسالك البولية.
  • التحسس من المواد الموجودة في المزلقات أو الواقي الذكري.

لحسن الحظ، يمكنك تجنب العديد من هذه الأسباب، ألم فض غشاء البكارة ليس أمر حتمي، على الرغم من أن الكثير من الفتيات قد يشعرن ببعض الألم في المرة الأولى التي يمارسن فيها العلاقة الحميمية، حيث من الممكن تلافي معظم أسباب ألم فض غشاء البكارة عن طريق الاسترخاء و المداعبة و التقبيل وإدخال العضو الذكري ببطئ وعدم العجلة، كي ترتخي عضلات المهبل ويقوم بإفراز المادة المزلقة الطبيعية من جداره الداخلي، كما يمكن إستخدام زيوت مزلقة طبيعية مثل زيت جوز الهند النقي أو بعض التي يمكن أن تجدها في الصيدليات.

المصدر
healthline.comwebmd.commedicalnewstoday.comyoungwomenshealth.org
زر الذهاب إلى الأعلى