محفزات الربو ـ كيف يمكنك التعرف عليها وطرق الوقاية منها ؟

ما هي محفزات الربو؟  

– محفزات الربو هي  أي شيء يسبب أعراض الربو أو يزيد أعراض الربو سوءًا. من المهم أن تعرف ما هي مسببات الربو لديك. بهذه الطريقة، يمكنك تجنبها حتى لا تزداد الأعراض سوءًا.

ما هي بعض مسببات الربو الشائعة؟

– المسببات الشائعة للربو هي:

  • دخان السجائر
  • الإجهاد
  • الإصابة بالزكام أو الأنفلونزا أو التهاب الرئة أو الأذن أو الجيوب الأنفية
  • منتجات التنظيف القوية، مثل مُبيض التنظيف
  • العطور و الروائح القوية
  • تلوث الهواء
  • أدوية معينة، مثل الأسبرين وأدوية أخرى للألم أو الحمى مثل الأيبوبروفين 
  • الرياضة أو الأنشطة البدنية
  • الهواء البارد جدًا والجاف

يمكن أن يكون للناس محفزات أخرى أيضًا. وتشمل  الأشياء الموجودة في البيئة التي يعيشون فيا ولديهم حساسية تجاهها. وتسمى “محفزات الحساسية”. أمثلة على مسببات الحساسية هي:

  • عث الغبار ـ وهي حشرات صغيرة جدًا لا يمكنك رؤيتها. وتعيش في وسائد وملايات و أسرة وأرائك وسجاد المنزل.
  • العفن – يمكن أن ينمو العفن في الأقبية ، وأماكن الاستحمام، وغيرها من الأماكن الرطبة.
  • الكلاب والقطط – يمكن أن يعاني الناس من حساسية  للعاب الحيوانات أو بولها أو وبرها (قشور الجلد الميت).
  • حبوب اللقاح من الأشجار والأعشاب.
  • فضلات الصراصير.
  • الفئران.

كيف أعرف ما هي مسببات الربو( محفزات الربو ) لدي؟

 – ربما تعرف بالفعل ما الذي يجعل أعراض الربو لديك أسوأ. ولكن إذا لم تكن تعرفها، تحدث مع طبيبك حيث يمكنه مساعدتك في معرفة ذلك من خلال التحدث معك وطرح الأسئلة عليك.

قد يقوم طبيبك بإجراء اختبارات الحساسية لمعرفة ما إذا كان لديك مسببات الحساسية. تشمل اختبارات الحساسية اختبارات الدم أو اختبارات الجلد. أثناء اختبار الجلد، يضع الطبيب قطرة من مادة قد تكون لديك حساسية منها على جلدك، ويحدث وخزًا بإبرة صغيرة في الجلد. بعد ذلك، يراقب جلدك ليرى ما إذا كان يتحول إلى اللون الأحمر والقاسي.

ماذا علي أن أفعل عندما أكتشف ما هي محفزات الربو لدي؟

 – أفضل شيء تفعله هو الابتعاد عن محفزاتك. على سبيل المثال، إذا أدى دخان السجائر إلى تفاقم أعراض الربو لديك، فتجنب الأشخاص الذين يدخنون. إليك أشياء أخرى يمكنك القيام بها:

  • لتجنب الإصابة بعدوى، اغسل يديك كثيرًا. يمكنك أيضًا الحصول على لقاح الأنفلونزا كل عام حتى لا تصاب بالأنفلونزا.
  • لتجنب تلوث الهواء، ابق في الداخل عندما تكون مستويات تلوث الهواء مرتفعة، ولا تمارس الرياضة بالقرب من طريق مزدحم.
  • في أيام الشتاء عندما يكون الهواء باردًا وجافًا، قم بتغطية فمك وأنفك بوشاح.
  • تجنب استخدام مواد التبييض والمنظفات القوية الأخرى.

يمكن أن تقرأ أيضاً عن مرض الربو

إذا كنت تعاني من مسببات الحساسية، فحاول تجنب الأشياء التي لديك حساسية منها:

  • لتجنب عث الغبار، قم بتغطية الوسائد والفرش  الخاصة بك بأغطية خاصة تمنع عث الغبار، وقم بإزالة  أي السجاد من غرفة النوم. لمزيد من النصائح.
  • لتجنب العفن، نظف بانتظام أي مناطق تميل إلى نمو العفن، مثل الأحواض والبلاط. لمنع المزيد من العفن من النمو، استخدم مزيل الرطوبة وإصلاح السباكة المتسربة وإزالة السجاد الذي تضرر بسبب الماء. يمكنك أيضًا إزالة أي نباتات داخلية، بالإضافة إلى العناصر الأخرى التي قد تكون رطبة ونمت العفن، مثل الكتب القديمة أو الفراش.
  • لتجنب لعاب الحيوانات أو بولها أو وبرها، يمكنك إخراج الحيوان الأليف من منزلك وتنظيف منزلك بعد إخراجها. لمزيد من النصائح.
  • لتجنب حبوب اللقاح، يمكنك البقاء في الداخل أكثر خلال الأوقات التي تسوء فيها أعراض الربو لديك. أغلق النوافذ لمنع دخول حبوب اللقاح إلى منزلك. عندما تذهب للخارج، اغتسل بعد العودة. يمكن أن يساعد ذلك في إزالة أي حبوب لقاح من جسمك وملابسك.
  • لإبعاد الصراصير، لا تترك القمامة أو الأطباق المتسخة تتراكم. قم بإصلاح السباكة المتسربة بحيث لا توجد برك من الماء. إذا كانت لديك صراصير، فاستخدم الفخاخ لقتلها أو اتصل بمبيد.
  • للتخلص من الفئران، ضع الفخاخ أو اتصل بشركة إبادة.

ماذا لو لم أستطع تجنب محفزات الربو  الخاصة بي؟

– إذا كنت لا تستطيع تجنب محفزاتك، تحدث مع طبيبك أو ممرضتك حول ما يمكنك فعله.

التمرين هو مثال على أحد المحفزات التي يجب ألا تتجنبها ، لأن التمارين تحافظ على صحتك. للوقاية من أعراض الربو عند ممارسة الرياضة:

  • تناول جرعة إضافية من دواء الاستنشاق السريع قبل ممارسة الرياضة
  • الإحماء ببطء قبل كل جلسة تمرين
  • تجنب ممارسة الرياضة في الهواء الطلق إذا كان الجو باردًا جدًا

زر الذهاب إلى الأعلى